الرئيسية اتصل بنا راسلنا فيسبوك تويتر انستجرام

📞  التسجيل: 01027533898
📱  المنسق التعليمى: 01000130336
✉ info@sharqacademy-edu.com

البحث فى مدينة المعرفة

تابعونا على:

تسجيل الدخول للأعضاء

استراتيجيات حل المشكلات

تعد استراتيجيات حل المشكلة كآليات فكرية، يمكن عن طريقها الوصول إلى الحل ، وهي تتحدد بعاملين هما: مهارة المتعلم ومستوى ذكائه، ومعرفة المتعلم السابقة بالمعلومات الرياضية، وكلما ارتفعت درجة صعوبة المشكلة المعروضة زاد عدد الإستراتيجيات المستخدمة في حلها، وعليه فلابد من أن يتعلم المتعلمين العديد من الإستراتيجيات كي يصبحوا أكثر مهارة في حل المشكلات.

وينظر لطفي عبدالباسط (1989) إلأى الاستراتيجية على أنها مجموعة من العمليات المعرفية الأولية تتتابع على نحو ما وصولاً لأداء المهمة.

ولقد تنوعت استراتيجيات حل المشكلة؛ فقد ميزّ علماء على النفس المعرفي بين نوعين من الاستراتيجيات هما:

  • 1 - إستراتيجيات روتينية: حيثُ إن العمل الروتيني هو مجموعة من القواعد التي إذا اتبعت بصورة صحيحة؛ فإنها تضمن الوصول إلى حل المشكلة مثل قواعد الضرب والقسمة وغيرها، وعلى ذلك فإنها بمثابة استرتيجية مهمة تشمل سلسلة من العمليات العقلية.
  • 2 - استراتيجيات استكشافية: والتي يشير إليها فؤاد حطب وسيد أحمد عُثمان(1978) بأنها مجموعة من القواعد تساعد المفكر على كيفية البحث بوسائل أكثر كفاءة، وإذا نجحت هذه الطرق فإنها تختصر وقت البحث اختصاراً شديداً وبالطبع لا يوجد ضمان لأن تنجح دائماً بالضرورة.